الدعوة الثانية: تأمل ما حولك

دعاء وبكاء

يبكي المقبلون على الله في صلاتهم.. فماذا عن المدبرين؟!

فرحة فطرية في عيون أطفال ربما لم يدركوا بعد معنى الدين ولا ضوابطه.

استعداد واحتفاء بأيام ليست إلا جزءا من الزمن.. ليست روحا تُثنِي على تلهفنا لوصولها.

قلوب تهفو إلى المساجد وتتعلق بها.

دعوات تطلق وعبرات تسكب وخير يملأ الدنيا.

تَمَسُّك بصيام رمضان لمرضى -رفع عنهم الدين مشقة الصيام- لدرجة البكاء من عدم قدرتهم على أداء تلك العبادة المقربة لقلوبهم.

ألا تدعوك كل تلك المشاهد للتأمل والتفكر في سر هذا الشهر..

ألا تدعوك لإعادة النظر داخلك والبحث عن شعور تحاول خنقه منذ زمن…

اقترب أكثر من حدود دينك.. اقترب أكثر من ربك.

نعم.. صدق ذاتك.. سر وراء قلبك المؤمن.. تأكد مما أدركته بعقلك.. كل ما في الكون يؤكد معك.. نعم.. لهذا الكون إله.

Soucre Link

Similar Posts