لا شك أن عبادة الحج مثلها كمثل سائر العبادات في أهدافها المقاصدية العليا؛ فإذا قام بها المؤمن خير قيام، وأدرك تلك المقاصد، واستشعر معانيها كان لها أعظم الأثر في حياته وبعد مماته.. و إذا كان الأمر كذلك، فإن عليك -أخي الحاج- وقد أكرمك الله بزيارة بيته، ووفقك لأداء فريضته، أن تقف مع نفسك وقفات، تتأمل حالك، وتراجع قلبك، وتصحح سيرك…

Soucre Link

Similar Posts