إعداد/ أ. محمد عبد المعطي

تعلَّمْ من رمضان

الاستعانة بالله لا بغيره.. فقد وعد رسولنا الكريم بأن للصائم عند فطره دعوة ما ترد، وهذا تعويد للمسلم على طلب العون من الله والالتجاء واللواذ به سبحانه في كل أمر والاستغناء عن الخلق.

حفِّز ذاتك

ليس للحياة قيمة إلا إذا وجدنا فيها شيئا نناضل من أجله.

معادلات

الجرأة على مواجهة الفشل + تكرار المحاولة والتجريب =  النجاح والقدرة على تخطي الصعاب

شعارك

عضوا عليها بالنواجذ

أتمسك بسنة النبي صلى الله عليه وسلم خاصة أعمال اليوم والليلة، وأدعو غيري للتمسك بها.

زيت المصباح

أطفئ غضب الرب بصدقة السر، ووجهها إلى محتاجيها، واصحب أولادك عند التصدق ليقتدوا بك.

ومضات

من كلام الحسن البصري: “يا ابن آدم، إنك ناظر إلى عملك غدًا يوزن خيره وشره، فلا تحقرن من الخير شيئا وإن صغر؛ فإنك إذا رأيته سرك مكانه. ولا تحقرن من الشر شيئًا، فإنك إذا رأيته ساءك مكانه.. فإياك ومحقرات الذنوب”.

تحليةٌ و تخليةٌ

عليك بالثبات على الطاعة
احذر الانتكاس والفتور.

Soucre Link

Similar Posts